مصر والأردن تبنتا رؤية عباس لعقد مؤتمر دولي للسلام

محمود عباس / المنتصف
محمود عباس / المنتصف

صحيفة المنتصف

أعلن عزام الأحمد، عضو اللجنتين “التنفيذية” لمنظمة التحرير الفلسطينية و”المركزية” لحركة “فتح”، الإثنين، أن الأردن ومصر تبنتا رؤية الرئيس محمود عباس، بعقد مؤتمر دولي لعملية السلام، تحت رعاية الأمم المتحدة.

وقال الأحمد، في لقاء مع تلفزيون “فلسطين” الحكومي: إن “الأمين العام المساعد بجامعة الدول العربية حسام زكي، كشف عن تنسيق أردني مصري بشأن رؤية الرئيس عباس”.

وعاد عباس، الإثنين، إلى رام الله، بعد جولة خارجية بدأت بزيارة عمان ولقاء العاهل الأردني عبدالله الثاني، واختتمت في القاهرة، بلقاء الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وأمين عام جامعة الدول العربية أحمد الغيط.

وبيّن الأحمد، أن “الرئيس عباس بحث خلال جولته مع العاهل الأردني والرئيس المصري التطورات السياسية، وفرص عقد مؤتمر دولي لإحياء عملية السلام، بعد المتغيرات السياسية التي طرأت، والتي كان أخرها تغير الإدارة الأمريكية”.

وفي 25 سبتمبر/أيلول الماضي، طلب عباس من غوتيريش، الدعوة إلى مؤتمر دولي للسلام، مطلع 2021، لإنجاز حل الدولتين، وإنهاء الاحتلال، وتحقيق استقلال الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس.

وتابع الأحمد: “ترتيب الأوضاع العربية هدف فلسطيني لدعم القضية الفلسطينية، وهناك عمل وتنسيق فلسطيني عربي بشأن القضية الفلسطينية”، مشددا على “رفض بلاده أي رعاية أمريكية منفردة للمفاوضات مع إسرائيل”.

وأشار إلى أن تحركات الرئيس عباس “الهامة”، ستشمل قريبا دولا عربية أخرى، لم يسمها.

ومنذ أبريل/ نيسان 2014، توقفت مفاوضات السلام، جراء رفض تل أبيب وقف الاستيطان، والإفراج عن معتقلين قدامى، وتنصلها من خيار حل الدولتين، المستند إلى إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

شاهد أيضاً

فتح وحماس -المنتصف

فتح وحماس.. مراوغات متبادلة”

فتح وحماس.. مراوغات متبادلة” صحيفة المنتصف بحسب مسؤول فلسطيني كبير ، فإن أعضاء الدائرة المقربة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *