عريقات: الاتصالات مستمرة لمنع أي دولة عربية بأن تحذو حذو الإمارات

صائب عريقات - المنتصف
صائب عريقات – المنتصف
صحيفة المنتصف
أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، صائب عريقات، أن الاتصالات مستمرة لمنع أي دولة عربية، بأن تحذو حذو الإمارات، ونطالبها بالمراجعة، والتراجع عن هذا الاتفاق.

وقال في مؤتمر صحفي عقد في مدينة رام الله، حول التصعيد والانتهاكات الإسرائيلية في مدينة القدس: “نحن نبذل كل جهد ممكن، مستندين لمربع القانون الدولي، ولم نغادر هذه المربعات، وطالبنا الجامعة بعقد اجتماع طارئ، ولكن صدر بيان أكد على الموقف الفلسطيني، وتحدث الرئيس عباس مع الأمين العام للجامعة”.

وأضاف: هناك قيادة فلسطينة، على رأسها الرئيس عباس وفصائل فلسطينية، واجتماعاتنا مفتوحة، حصلنا من الجامعة العربية على بيان، ولن يكون هناك تهاون مع أي أحد يستهين بمبادرة السلام العربية، وشرعنة الاحتلال، وشرعنة ضم القدس.

 
وقال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير: نحن على اتصال مع جميع الدول العرببة، باستثناء الإمارات، لأنها قطعت علاقاتها مع فلسطين منذ 2011، وتابع: “رغم ذلك طلبنا من الإمارات إعادة النظر، في الاتفاق مع إسرائيل”.

وشدد على “أننا ندافع عن شعبنا المحتل، وعن شرف شهداء وأسرى وجرحى، والرئيس عباس شخصياً تواصل مع زعماء عرب، والنتيجة مع سمعناه من السودان والبحرين والأردن والسعودية، بشأن التمسك بجامعة الدول العربية”.

 
وقال: إن القدس الشرقية أرض محتلة، مثل أي أرض احتلت عام 1967، مشدداً على أن المسألة لا تتعلق بمسائل أماكن دينية رغم أهميتها، ولكن تتعلق بالأمور التي نص عليها القانون الدولي والشرعية الدولية.

وقال عريقات: وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، كان في السودان والبحرين، واستمع من السعودية والأردن، أن الموقف هو التمسك بمبادرة السلام العربية، التي تقضي بإقامة دولة فلسطين على حدود عام 67. 

وشدد على أن عدنان غيث، محافظ القدس، وسيبقى كذلك، وله تأثير في القدس أكثر من جميع أفراد الجيش والشرطة الإسرائيلية، مهما قاموا به من جرائم وامتلاكهم للقوة في المدينة.

وأضاف عريقات: لدينا إحالة حول القدس، وما يجري فيها، وغزة وما يجري فيها، وحول الاستيطان، وآن الأوان للمحكمة الجنائية الدولية، أن تتخذ قرارها، وهي سيدة نفسها.

شاهد أيضاً

فلسطين تحذر من مخططات إسرائيلية لتقسيم المسجد الأقصى مكانياً

صحيفة المنتصف حذرت فلسطين، الأربعاء، من “مخططات إسرائيلية، لتقسيم المسجد الأقصى مكانيا، ونزع إدارته الحصرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *