السودان : الحداد 3 أيام على رحيل المهدي

الصادق المهدي -المنتصف
الصادق المهدي -المنتصف

صحيفة المنتصف

أعلن مجلس الوزراء السوداني الحداد العام لمدة 3 أيام؛ لوفاة الصادق المهدي (85 عاما)، زعيم حزب “الأمة القومي”، رئيس الوزراء الأسبق؛ جراء إصابته بفيروس “كورونا”.

ونعى “تجمع المهنيين السودانيين” الراحل بقوله، في بيان: “كان المهدي ملهما في كل الظروف، ومنشغلا دون انقطاع بالهم العام”.

فيما قال وزير الشؤون الدينية والأوقاف السوداني، نصر الدين مفرح، في بيان: “انطوت اليوم صفحة من صفحات الفكر والحكمة والأدب والأخلاق النبيلة والزهد والترفع عن الصغائر والكبائر”.

وأعلن حزب “الأمة القومي”، في بيان، أن جثمان زعيمه سيُدفن صباح الجمعة في أم درمان، كبرى مدن العاصمة الخرطوم، فور وصوله من الإمارات، حيث كان يتلقى العلاج.

والمهدي هو سياسي ومفكر، ولد في ديسمبر/ كانون الأول 1935 في أم درمان، وحصل على الماجستير في الاقتصاد من جامعة أوكسفورد، عام 1957.

وكان المهدي آخر رئيس وزراء مُنتخب ديمقراطيا، وأُطيح به عام 1989 في انقلاب عسكري جاء بعمر البشير إلى السلطة، قبل أن تجبر احتجاجات شعبية قيادة الجيش على عزله من الرئاسة، في 11 أبريل/ نيسان 2019.

ويحظى الراحل بخبرة سياسية واقتصادية واسعة، وتولى إمامة الأنصار، إحدى أكبر الطوائف الدينية في السودان، وقيادة الجبهة القومية المتحدة، إثر وفاة والده الصديق المهدي، عام 1961، قبل أن يُنتخب رئيسا لوزراء السودان بين عامي 1966 و1967، ثم 1986 و1989.

وللراحل مؤلفات منها: “مسألة جنوب السودان”، و”جهاد من أجل الاستقلال”، و”العقوبات الشرعية وموقعها من النظام الإسلامي”.

شاهد أيضاً

دورية عسكرية -المنتصف

التفجير الرابع خلال 24 ساعة.. يستهدف رتلاً للتحالف جنوبي العراق

صحيفة المنتصف أفاد مصدر أمني عراقي، الجمعة، بأن هجوما بعبوة ناسفة استهدف رتل شاحنات للتحالف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *