نافذ عزام: منظمة التحرير بحاجة لإصلاح وهيكلة ليدخلها الجميع

الشيخ نافذ عزام قيادي بالجهاد-المنتصف
الشيخ نافذ عزام قيادي بالجهاد-المنتصف

صحيفة المنتصف

عقبت حركة الجهاد الإسلامي، على أحد بنود البيان الختامي للأمناء العامين للفصائل الفلسطينية، حول التوافق على العيش بنظام سياسي واحد، وسلطة واحدة وقانون واحد، وذلك الاجتماع الذي عقد أول أمس الخميس، برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وقال نافذ عزام، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد، لـ”دنيا الوطن”: “اجتمعت القيادة الفلسطينية قبل يومين، وبالتالي لا يعني دمج أي فصيل في منظمة التحرير الفلسطيينة، ولكن من المهم أن تكون هناك مظلة جامعة لكل الفلسطينيين”.

وأضاف عزام: “موضوع منظمة التحرير، طرح منذ عدة سنوات، فلا مشكلة في وجود مظلة تمثل الكل الفلسطيني، أو يعمل من خلالها الكل، ولكنها بحاجة إلى إصلاح وإعادة هيكلة، حتى يدخلها الجميع”.

وفي السياق، أوضح عزام، أن هناك إصلاحاً كبيراً يجب أن يحصل في أطر وهياكل منظمة التحرير، والتي لم يجر تجديدها منذ سنوات طويلة، لافتاً في الوقت ذاته إلى أن الأجواء الآن أفضل بكثير من السابق، وخاصة بعد اجتماع الأمناء العامين.

وشدد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد، على ضرورة أن يكون هناك لقاءات واجتماعات متواصلة؛ للوصول إلى صغية مشتركة، سواء فيما يخص منظمة التحرير، أو الملفات الأخرى.

في سياق آخر، علل عزام سبب اعتراض حركته في بيانها، على بند حل الدولتين، الذي ورد في البيان الختامي للأمناء العامين للفصائل، والذي تلاه اللواء جبريل الرجوب، أمين سير اللجنة المركزية لحركة (فتح).

وأوضح عزام، أن هذه نقطة، هي نقطة خلاف موجودة، لافتاً إلى أن حركته، أبدت تحفظها على وجودة دولة على حدود الرابع من حزيران/ يونيو 1967، كما تحفظت على منظمة التحرير.

وأشار إلى أن هاتين النقطتين تحتاجان إلى نقاش، لأن موضوع الدولة على حدود 67 ترفضه حركته بشكل كامل، لافتاً إلى أن هناك فصائل لازالت تتبنى هذا الطرح.

وقال: “فيما يتعلق بمنظمة التحرير، فقد أكدنا موقفنا المعروف لدى الجميع، وهو ضرورة إجراء إصلاح شامل وإعادة هيكلة في أطر منظمة التحرير”.

شاهد أيضاً

انتخابات فلسطين -المنتصف

عباس يعدل قانون الانتخابات تمهيدا لعقدها

صحيفة المنتصف أصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الاثنين، قرارا عدل بموجبه قانون الانتخابات العامة، تمهيدا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *