وأوضح قائلا: نتائج اللقاح الجديد “على وشك الإعلان عنها قريبا جدا”.

وكانت شركة موديرنا قد قالت مؤخرا إنها اقتربت من تحقيق نتائج التجارب التي من شأنها أن تسمح لها بالحصول على تصريح من المنظمين الأميركيين

على الصعيد العالمي، هناك العديد من لقاحات “كوفيد-19” في مراحل مختلفة من التطوير، وتشمل هذه التجارب على نطاق واسع في الهند والولايات المتحدة والصين وروسيا.

وفي وقت سابق، رحبت منظمة الصحة العالمية، بالنتائج التي أعلنتها شركتا “فايزر” و”بيونتيك”، التي أثبتت نجاح اللقاح الذي تعملان على تطويره ضد فيروس كورونا المستجد، لتؤكد المنظمة أنه من الممكن أن “يغير الوضع الوبائي للفيروس بحلول مارس 2021”.

وكانت شركة “موديرنا”، قد أعلنت في سبتمبر، إنها تهدف لإنتاج 20 مليون جرعة من لقاحها التجريبي لفيروس كورونا مع نهاية العام الجاري.