اشكالية العلاقة بين الحكومات والشعوب خاصة في العالم العربي بقلم : صافي خصاونة

اشكالية العلاقة بين الحكومات والشعوب خاصة في العالم العربي
بقلم : صافي خصاونة

الصحفي الأردني صافي الخصاونة/المنتصف
الصحفي الأردني صافي الخصاونة/المنتصف

صحيفة المنتصف
حكوماتنا ليست من كوكب الأرض الذي يعيش عليه الناس ، انهم من عالم آخر ، من الفضاء ، من السماء ، ربما هبطوا على الأرض ليحكموا شعوبها فهم اذن من طينة غير طينة البشر ، البشر بالنسبة لهم كائنات لا تستحق العناية والاهتمام وليس لهم أي دور الا الخضوع والاذعان والعمل خدمة لهؤلاء القادمين من كويكب (السوبر) …
حكوماتنا او بعبارة اكثر دقة حكوماتهم ومنذ زمن لم يعد عندهم حساب للشعوب وكأنهم غير موجودين او كأنهم عمال في اقطاعاتهم المترامية الاطراف يعملون ويكدحون وبالكاد يحصلون على قٌوتِ يومهم وويل لمن يتذمر او يستنكر فإن مصيره اقبية السجون وزنازن العفن والإهمال مع ما يرافق ذلك من ضرب وصعق وإهانات …
حكوماتنا تتغنى بالاصلاح ومحاربة الفساد واجتثاث اللصوصية وهي ابعد ما تكون عن تطبيق هذه الشعارات لان تطبيقها فيه الإطباق عليهم جميعا لأنهم اساس الفساد والخراب والإفلاس وهم المفسدون في الأرض …
ما عاد المواطن العربي يشعر بأي أمل في التغيير الى الافضل لان الطينة واحدة والخلطة معدة بعناية فائقة فهي متجانسة بشكل ملفت للانتباه لا هدف منها سوى تكريس (الهبل) والانقياد الأعمى والقبول بالذل والهوان …
حكوماتنا العربية تجيد فن المراوغة والتضليل فهي تعيش في واد والشعوب في واد اخر انهم لا يسمعون أصوات القهر واستغاثات الظلم ، اعمتهم (نقمة)التسلط عن حاجات الناس ومتطلباتهم وحقوقهم فما عادوا يتطلعون الا الى إشباع شهواتهم وشذوذ فكرهم القاصر ، نسوا انهم رُعاة وتعاموا عن متطلبات الرعية وكأنهم لا يعلمون ان حسابهم سيكون عسيرا وان الظلم لايدوم وانه لا بد من يوم تشرق فيه شمس الحق وتُنار فيه عتمة الليل …
انه يومٌ يرونه بعيدا ونراه قريبا ..

#صافي_خصاونة

شاهد أيضاً

ليث عكروش - المنتصف

الكرة في ملعبنا.. والهدف يستحق..بقلم ليث عكروش

الكرة في ملعبنا.. والهدف يستحق..بقلم ليث عكروش صحيفة المنتصف   يعلم الجميع ما تحتاجه بلدنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *