قمة بغداد وجدية المواقف.. بقلم صافي خصاونه

قمة بغداد وجدية المواقف..
بقلم صافي خصاونه

الصحفي الأردني صافي الخصاونة/المنتصف
الصحفي الأردني صافي الخصاونة/المنتصف

صحيفة المنتصف
نحن كشعوب نبارك الخطى الصادقة والتوجهات المخلصة لبناء كتلة عربيه تحقق طموحاتنا في الأمن والاستقرار وتوطد لُحّمَة الاقطار العربية واحتواء التشتت والبرطعة الاحادية التي ثبت عدم جدواها بل كانت السبب الرئيسي فيما نحن عليه الآن من الضياع والخراب …
وما القمة الثلاثية الأخيرة الاردنية المصرية العراقية التي انعقدت في بغداد الا واحدة من طموحاتنا وبعضاً مما نرنو له بشغف بعد ان غابت عن الساحة العربية جدية اللقاءات والمؤتمرات حيث كانت استعراضا وتمثيل أدوار وان غالبية القرارات التي كانت تصدر عنها لم تتعدى ادراج الأمانة العامة في الجامعة العربية …
اما قمة بغداد في دورتها الثالثة فتختلف عن سابقاتها ففيها الجد والجدية وفيها التصميم والصراحة وفيها التأكيد على الثوابت العربية
وان ليس واردا مطلقا التغاضي عن ممارسات الحاقدين وارائهم وطروحاتهم المسمومه …
هذه القمة الثلاثية ننظر اليها بعيون اللهفة والترقب متوسمين الخير في انجازاتها ومقرراتها وعسى ان تكون الأساس المتين لوحدة الصف العربي خاصة وقد ثبت ما ينتج عن التشضي
من الاستفراد بكل دولة عربية على حده والتهام عنفوانها وسرقة ثرواتها وتشريد ابنائها ، ولنا في العراق وليبيا وسوريا شواهد مؤلمة على ذلك …

#صافي_خصاونة

شاهد أيضاً

سلام مسافر -المنتصف

سلام مسافر يكتب “الفاشيون اغتالوا العراق”

عن “طائفية” سعدي —————- الفاشيون اغتالوا العراق .. بقلم سلام مسافر صحيفة المنتصف لم اكتشف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *